27 novembre 2018

الوزارة وسياسة المراوغة وتأجيل مطالب الجامعيين إلى ما لا نهاية

Cher(e)s collègues,

Le syndicat IJABA tient à informer l’opinion universitaire que les luttes, pour le droit élémentaire à faire respecter l’échelle salariale dans la fonction publique, datent de 2015. En effet, les actions sont allées crescendo et ont culminé, l’année dernière, suite à une grève administrative qui a duré plus de cinq mois.

Bien que beaucoup de concessions aient été faites, pour sauver l’année universitaire 2017-2018, en signant l’accord du 07 Juin 2018, voilà que le Ministère de l’Enseignement Supérieur s’obstine à ne pas honorer ses engagements et refuse de :

-         Mettre en place un calendrier dans le but de discuter les retombées financières du nouveau statut ;

-         Déterminer une enveloppe globale destinée aux retombées financières du statut ;

-         Hausser le budget global du Ministère par rapport au budget global de l’Etat ;

-         Coopérer avec le syndicat IJABA en s’abstenant de lui fournir le premier draft du texte juridique du nouveau statut.

Pire encore, dans le cadre de sa fuite en avant et sa tentative de gagner du temps, le Ministère se cache derrière le Conseil des Universités pour repousser à l’infini la réalisation finale du nouveau statut. Le syndicat IJABA insiste sur le fait que le Ministère à d’ores et déjà consulté toutes les instances pédagogiques à propos du nouveau statut et qu’il n’est pas concerné par les avis du Conseil des Universités à ce sujet.

Le syndicat IJABA rappelle que la revendication majeure des universitaires au courant de l’année dernière était l’application du principe de l’échelle salariale et la régularisation de la situation financière de tous les enseignants chercheurs.

Enfin, le syndicat IJABA tient le Ministère responsable des conséquences que pourraient engendrer son refus de prendre au sérieux les revendications légitimes des universitaires et sa persistance à ne pas respecter les échéances et termes de l’accord du 07 Juin 2018.

La grève se poursuit et la lutte est en plein escalade. Le syndicat IJABA fait appel à toutes et à tous afin de se mobiliser massivement pour faire réussir les futures actions et de lutter sans faille pour faire valoir les droits légitimes des universitaires.

Veuillez trouver davantage de détails dans le communiqué ci-joint.


الثلاثاء 27 نوفمبر 2018


إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين: " إجابة "

الوزارة وسياسة المراوغة وتأجيل مطالب الجامعيين إلى ما لا نهاية

يُعلم إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين "إجابة" الرأي العام الجامعي والوطني أنه دخل فعلياً في التحرك من أجل مطلب احترام سلم التأجير في الوظيفة العمومية وإنهاء الحيف المسلّط على الجامعيين الباحثين التونسيين منذ سنة 2015 وأن سلطات الاشراف لم تقبل التفاوض مع الجامعيين بصفة جدية إلا في موفّى السنة الجامعية الماضية بعد تحركات غير مسبوقة شارك فيها الآلاف من الجامعيين لمدة دامت أكثر من خمسة أشهر وبعد بروز شبح السنة البيضاء بصفة فعلية. لقد قبل الجامعيون بإمضاء اتفاق مع الوزارة تحت إشراف السيد رئيس الحكومة ووزير المالية قدّمنا فيه تنازلات كبرى تغليباً للمصلحة العليا للطلبة وللوضع العام للبلاد ثم عملنا بكل جهد طيلة أشهر من أجل تفعيل الاتفاق وصياغة نظام أساسي من أجل المرور إلى المرحلة الموالية والمتعلقة بتفعيل التبعات المالية للنظام الأساسي وتطبيق جميع بنود الاتفاق.
يُؤكد إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين "إجابة" اليوم على أن وزارة التعليم العالي غير جادة في تطبيق هذا الاتفاق خاصة فيما يتعلق باحترام سلم التأجير حيث رفضت :
• الاقتراح الذي قدمناه بإمضاء محضر يتضمن روزنامة زمنية لمناقشة التبعات المالية للنظام الأساسي الجديد وذلك محاولة منها لربح الوقت؛
• تحديد السقف المالي الجملي المخصص للتبعات المالية للنظام الأساسي رغم مطالبتنا بذلك رسمياً؛
• الحسم في النظام الأساسي الجديد بعد أشهر من التفاوض معها حوله وبعد أن جَمَّعت آراء الهياكل المنتخبة في هذا الغرض وبعد أن أَكَّدت أنها تشاورت مع جميع الأطراف المتداخلة في الجامعة في محاولة هروب إلى الأمام والتخفي وراء مجلس الجامعات واستعماله كوسيلة لارتهان مطالب الجامعيين المؤجلة منذ سنوات وبذلك حَوّلت هذا المجلس إلى وسيلة من وسائل الدولة لتأجيل قضيتنا وحقوقنا إلى ما لا نهاية؛
• مَدّنا بالنسخة الأولية للنص القانوني للنظام الأساسي الجديد متخفية وراء لجنة كونتها وغَيبت فيها الجامعيين الباحثين؛
هذا ويُسجل المشروع الجديد لميزانية وزارة التعليم العالي لسنة 2019 تراجعاً في مستوى النسبة من الميزانية الجملية للدولة التونسية مقارنة بالسنة الماضية وذلك خير دليل على عدم جديتها في التعامل مع سنوات من التحركات النضالية وعدم إيلائها الأهمية اللازمة لتفعيل اتفاق 7 جوان 2018 هذا إلى جانب عدم فتح أبواب الانتداب أمام الدكاترة المعطلين عن العمل في جميع الاختصاصات حسب حاجيات المؤسسات رغم النقص الواضح في العديد والعديد من الاختصاصات؛
رغم دخولنا في أشكال نضالية تصاعدية هاته السنة بدءًا بحمل الشارات الحمراء ثم الدخول في إضراب عام حضوري دوري لمدة ستة أيام (ثلاثة أيام كل أسبوع) فإن الوزارة لم تحرك ساكناً من أجل محاولة حل الأزمة ولم تسع للتفاوض حول مطالب الاضراب.
إتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين "إجابة" :
• يُشدد على أنه غير معني بتخفي الوزارة وراء مجلس الجامعات وعلى أن الهياكل المنتخبة قدمت آرائها فيما يخص النظام الأساسي الجديد وأنه لا علاقة بين مجلس الجامعات واتفاق 07 جوان وبالتالي التفعيل المالي للنظام الأساسي الجديد وعلى هذا الأساس فإنه يُعبر عن رفضه الشديد لارتهان مطالب الجامعيين المؤجلة منذ سنين والزجّ بها في متاهات لامتناهية؛
• يُحمّل وزارة التعليم العالي مسؤوليتها التامة في سياسة المراوغة التي تتبعها محذراً من العواقب الوخيمة التي سوف تنجر عن ذلك كما يُعبر عن عزيمة الجامعيين لخوض أشكال نضالية تصعيدية كبرى قد تؤدي لخلق شلل تام بالجامعات التونسية مادامت سلطات الإشراف غير عابئة بمطالب الجامعيين المشروعة وبنضالاتهم المستمرة منذ سنوات لرد الاعتبار لقطاعهم وإيقاف الانهيار غير المسبوق للجامعة العمومية؛
• يَهيب بالرئاسات الثلاثة العمل على تفعيل هيبة الدولة واحترامها لتعهداتها إزاء الجامعيين من خلال تطبيق اتفاق 07 جوان 2018 وارجاع الاعتبار للأستاذ الجامعي الباحث؛
• يَدعو الجامعيات والجامعيين لرصّ الصفوف والتأهب لدخول معركة كبرى لا تراجع عنها قبل فرض احترام الأستاذ الجامعي والمضيّ نحو تطبيق احترام سلم التأجير من خلال تفعيل اتفاق 07 جوان 2018؛
• يُذكر أن الجامعيين الباحثين مواصلون في اضرابهم الدوري بستة أيام وأنهم دخلوا في المرحلة الأولى في إضراب إداري ممتنعين عن مدّ الإدارة بأعداد الفروض الكتابية والأشغال التطبيقية في انتظار تحديد الأشكال النضالية التصعيدية في الأيام المقبلة.

طبّق القانون، احترم اتفاقياتك، احترم الأستاذ الجامعي

https://www.facebook.com/syndicatijeba/posts/2053537454738659?__tn__=K-R

auto_collant_IJABA


Commentaires sur الوزارة وسياسة المراوغة وتأجيل مطالب الجامعيين إلى ما لا نهاية

Nouveau commentaire