10 juillet 2020

في النضال و طول النفس من أجل نصرة قضايا الجامعي

اعتقل شخص في السجن في زنزانة مساحتها 3 أمتار مربع ، فبدأ يصرخ ويضرب الجدران ويقول: " أنا بريئ أنا بريئ" ، 

ليُسجن بعدها في زنزانة مساحتها متر واحد مربع ، 

فبدأ بالصراخ: "كيف لي أن أسجن في زنزانة مساحتها متر مربع واحد لا تصلح للنوم " حتى نسي نضاله من أجل برائته.!!!

أدخلوا معه تسعة أفراد لتلك الزنزانة فبدأوا بالصراخ: "كيف لكم أن تسجنوا  10 أفراد في متر مربع واحد؟؟" 

فبدأ بالنضال من أجل زنزانة مساحتها مترمربع لكل فرد، 

ليُدخلوا معهم خنزير، للزنزانة فصرخوا مرة أخرى: "بالله عليكم سوف نختنق وَنموت 

وَرائحة الخنزير نتنة كيف يُعقل 10 أفراد وَخنزير في زنزانة مساحتها مترمربع واحد؟؟". 

فأصبح نضالهم إخراج الخنزير. 

بعد مدة قام الحراس بإخراج الخنزير وتنظيف الزنزانة ،  

بعد فترة سألهم الحراس:

"كيف حالكم ؟؟ 

فردوا جميعاً :

 "بخير اصبحنا الآن أحسن".

- تحوّل النضال من المطالبة بالحرية إلى المطالبة بتوسيع الزنزانة الى المطالبة بزنزانة لكل فرد رغم ضيق مساحتها إلى المطالبة بإخراج الخنزير ...

يحصل هذا عندما تكون قصير النظر و عندما يزرعون الطابور الخامس بينكم

ولكن عندما تكون مؤمنا بالمبادئ و تدرك ماهي معركتك لن يستطيعوا كسرك و لا التأثير عليك.

النفس نفسك و انت طبيبها.

 

 

 


Commentaires sur في النضال و طول النفس من أجل نصرة قضايا الجامعي

Nouveau commentaire